التقدم بالعمر للنساء,طرق للبقاء أكثر صحة
Adnan Khalil
Publish Date: 25 Apr 2017

Alhawadeth Media

التقدم بالعمر للنساء,طرق للبقاء أكثر صحة:

مثل زيارةٍ لضيوف غير مرغوبٍ فيهم، الشيخوخة يمكن أن تجلب أكثر مما كنتِ تتوقعين:  قليل من التجاعيد،أقل قدرة على تحمل الضغوطات، بشرة أذرعٍ متدلية، ركبة ضعيفة و هشة ....  هل تبدو هذه العلامات مألوفة؟ والأسوأ من ذلك، هي التغيرات الصحية الكبيرة التي قد تصاحب الشيخوخة. العديد من هذه لا يمكنك حتى أن تريها. إليك بعض النصائح لتوجيهك في اتجاه أكثر صحة.

 

أين هي الدهون؟

كما اتضح، لا يتم تصنيعالدهون في الجسم بشكل متساوِ. حيث أن المكان الذي تتركز فيه الدهون يمكن أن يحدث فرقاَ هائلاً، خاصة كلما كنتِ أكبر في السن.

وجدت دراسة حديثة عن النساء، في العقد السابع من حياتهن، أن زيادة الوزن أو السمنة لم تقصر من حياتهن، في الحالات التي لم تكن  الدهون متركزةحول منطقة الخصر. حيث أن خطر الموت يزداد بإستمرار في النساء اللواتي قياس خصرهن أكثر من 31.5 بوصة. ومع ذلك، كان هناك استثناء: بالمقارنة مع النساء ذوات البشرة البيضاء أو السوداء، كانت النساء من الأصول اللاتينية لديها معدلات وفيات أقل في أي قياس خصر أو مؤشر كتلةالجسم.

 

وجدت دراسة أخرى أيضاأن جيوب الدهون بالقرب من القلب يمكن أن تكّون خطراً على النساء كلما انخفضت مستويات هرمون الأستروجين بعد سن اليأس. للمرة الأولى، أظهر الباحثون وجود صلة بين هذا النوع من الدهون وخطر تراكم الكالسيوم في الأوعية الدموية في القلب. العبرة من هذا هو أنه كلما تقدمتِفي العمر، فان اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة البدنية هي أكثر أهمية من أي وقت مضى للحد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

 

الخلايا الخاصة بكِ على ما يبدو لا تكذب، عندما يتعلق الأمر بالنشاط. فالجلوس هو ما يعادل التدخين في وقتنا الحالي. هل تجلسين كل يوم لأكثر من 10 ساعات وتقومين على أقل ب 40 دقيقة من النشاط البدني المعتدل إلى القوي؟ إذا كان الأمر كذلك، قد تكون الخلايا الخاصة بك ثماني سنوات أقدم من عمر الفعلي الحالي! هذا ما وجدته دراسة بحثية حديثة عند تقييم ما يقرب من 1500 امرأة، تتراوح أعمارهم بين 64 إلى 95.3. وجدت دراسة صغيرة ثانية مكونة من 70 امرأة أيضا أن المشي بسرعة 150 دقيقة على الأقل في الأسبوع يمكن أن يحسن الوزن وضغط الدم ومستويات الكوليسترول في أقل من 10 أسابيع.

نصيحتنا لكم هي الاستمتاع بالتقاعد قدر الإمكان ولكن لا تتوقفوا عن الحركة.

 

أدوية النساء المسنات:

كلما تقدمتِ في السن، وكنت أكثر عرضة لاتخاذ الدواء. وبصفة عامة، فإن النساء أكثر عرضة لاتخاذ المزيد من الأدوية من الرجال. للذين تزيد أعمارهم عن 65 عاما، 9 من كل 10 يتناولون دواءً واحداً على الأقل في الأسبوع، وأكثر من أربعة من كل عشرة يتناولون خمسة أدوية مختلفة على الأقل في الأسبوع. ويأخذ١٢% عشرة أدوية أو أكثر أسبوعياً.

 

ولكن مع التقدم في العمر، يتغير جسمك, حيث أنه يحتوي على كميات أقل من الماء وكميات أكبر من الدهون، والذي يؤدي إلى تغيير قدرة خلايا جسمك على امتصاص الأدوية. نتيجة لذلك الكلى والكبد قد تكون أقل قدرة على تخليص جسمك من الأدوية.

ماذا يعني هذا كله بالنسبة لك؟ هذا يعني أن تناول الأدوية فوق سن 65 هو الأكثر عرضة للتسبب في آثار جانبية أو تفاعلات الأدوية. هذا يعني أن عملنا الجماعي أكثر أهمية من أي وقت مضى. دعونا نبقى على اتصال للتأكد من أنك على الحق في نوع وجرع  الأدوية.

 

 

 

kindest regards,

Ghada Abukuwaik, R.Ph 

 CEO & Head Pharmacist 

 

353 crooks ave,Clifton NJ

C:  201-257-7765 

T:  862-225-9432

F:  862-225-9433

 

Www.curemedpharmacy.com 

أخبار ذات صلة

المزيد من الأخبار

كل التعليقات ( 0 )

جميع الحقوق محفوظة © 2022 الحوادث
طورت بواسطة : Zahid Raju