الرجال وفقدان السمع
Adnan Khalil
Publish Date: 22 Jul 2017

Alhawadeth Media

 

'لا تعرف ما الشئ الذي أصابك الا بعد ان ينتهي المصاب.'

مزيد من الناس فقدوا السمع.

 عدد فاقدي السمع اليوم، زاد مرتين عن ما هو الحال في الثمانينات. و للأسف ليس هناك تحسن في هذا الاتجاه. وتوقع تقرير صدر مؤخرا أن عدد البالغين، فاقدي السمع، في الولايات المتحدة سيرتفع إلى ما يقرب من ربع السكان في السنوات ال 40 القادمة.

الموضوع أكثر جدية للرجال.

 حيث ان فقدان السمع، أكثر شيوعاً عند الرجال منه عند النساء. فان أحد الأسباب المحتملة، أن الرجال أكثر عرضة للضجيج العالي من النساء.

قد يرتبط فقدان السمع بالمسائل الصحية الأخرى. بشكل متزايد، يجد الباحثون روابط بين فقدان السمع وغيرها من القضايا الصحية – المشاكل التي غالباً ما تؤثر على الرجال. وهذه تشمل توقف التنفس أثناء النوم ومرض السكري، وأمراض القلب والأوعية الدموية، والاكتئاب والخرف. اخذين بعين الاعتبار ما يلي :

·         توقف التنفس أثناء النوم يرتبط ارتباطاً قويا بفقدان السمع.

·         الإذن الداخلية حساس جداً لتدفق الدم يمكن أن تكون مصدرا لأمراض القلب والأوعية الدموية. وبعبارة أخرى، انسداد الأوعية الدموية قد تظهر هنا أولاً.

·         فقدان السمع شائع في الأشخاص المصابين بمرض السكري.

·         وتبين البحوث أيضا وجود علاقة بين فقدان السمع وضعف الذاكرة.

·         الناس المصابون بالاكتئاب وفقدان السمع، استخدام المعينات السمعية يساعدهم في تقليل أعراض الاكتئاب.

حماية السمع.

 قد تواجه فعلا بعض مظاهر فقدان السمع. ولكن هذا لا يعني أن لا تقوم بحماية ما تبقى. ولتبدأ من هنا:

اقتني واستخدم سدادات حماية الإذن من الأصوات العالية! حتى السدادات البسيطة يمكن أن تساعد في حماية اذنيك.

المسكنات. وجدت دراسة اجريت على الرجال أن أخذ المسكنات مثل، الأسبرين أو مضادات الالتهاب المسكنة (المسكنات) أو أسيتامينوفين، مرتين في أسبوع زاد إلى حد كبير من خطر فقدان السمع. هذه العقاقير قد تسبب الحد من تدفق الدم في الإذن الداخلية.

إذا كنت تشعر بالقلق من ذلك ، ولمناقشة هذا:

خذ بالاعتبار إجراء فحص الحديد. يساعد الحديد في تحميل الدم إلى الإذن الداخلية. وقد يكون انخفاض مستوياته هو السبب في مشاكل السمع.

انتبه لارتفاع مستوى الصوت. من المغري حقاً تشغيل الاجهزة بصوت عالي، خاصة بالنسبة لأغانيك المفضلة. عليك ان تقاوم ذلك!

وبطبيعة الحال، ينبغي أولاً ان يستبعد الطبيب المشكلة الصحية التي يمكن أن تسبب فقدان السمع. واسمحوا لنا أن نعرف إذا كنتم تريدون أي توجيهات عن الأخصائيين الذين يمكن أن يساعدوا في تقييم السمع أو المساعدة في اختيار اجهزة السمع الخاص بكم.

 

فقط تذكر: هذه ليست اجهزة قديمة كالتي استخدمها والدك. اجهزة السمع اليوم غير مرئية تقريبا، ويمكن أن تتكيف مع البيئات المختلفة، والاستفادة من العديد من الميزات الفائقة.

أخبار ذات صلة

المزيد من الأخبار

كل التعليقات ( 0 )

جميع الحقوق محفوظة © 2022 الحوادث
طورت بواسطة : Zahid Raju