الربو لا يزال مصدر قلق لدى الأطفال Asthma Attacks Still a Concern in Kids
Adnan Khalil
Publish Date: 05 Mar 2018

Alhawadeth Media

 

Despite Decline, Asthma Attacks Still a Concern in Kids

Asthma attacks among children became less frequent but were still common

 

(RxWiki News) Although asthma attacks have declined among children in the US, the Centers for Disease Control and Prevention (CDC) said there is still work to be done.

From 2001 to 2016, the number of children with asthma who experienced one or more attacks in the previous 12 months declined by 8 percent, according to a recent CDC press release. There was also a decrease in missed school days and the number of visits to the hospital. However, more than half of children with asthma still had at least one attack in 2016.

Asthma is a serious condition marked by wheezing, difficulty breathing and coughing. CDC Acting Director Dr. Anne Schuchat urged health care providers, caregivers and schools to do more to reduce asthma attacks.

“Asthma attacks can be terrifying for children and their families,' she said in a press release. 'Over the past decade, we’ve identified asthma management actions that work — not alone but in combination. Now we need to scale up these efforts nationwide.”

Evidence shows that combinations of efforts can be highly effective in managing asthma. Consider the following tips for managing asthma:

·         Work with your child's health care provider to develop an asthma action plan that helps your child use medicine properly and avoid asthma triggers. Be sure to share the action plan with the school and anyone else necessary.

·         Identify what triggers the asthma and take steps to avoid it. Some common triggers are tobacco smoke, pets, pollution, perfumes and dust. Your child's health care provider can walk you through how you can identify these triggers.

·         Ask your child's health care provider about the signs and symptoms of an asthma attack.

·         Make sure your child always has access to his or her inhalers.

·         Understand the medications that have been prescribed for your child.

Many children who are prescribed asthma control medicines do not actually use them regularly. Make sure your child uses his or her asthma medications as directed. Some medications are only taken when you have symptoms, and other medications are taken every day to keep you from having symptoms. Make sure you and your child understand the difference between the inhalers and how to use them properly. Be sure to ask your doctor or pharmacist how to properly use the prescribed medications.

To help reduce the number of asthma attacks, it is important to know whether your child's asthma is well-controlled. Signs that asthma is under control are outlined below:

·         Your child has asthma symptoms no more than two days a week, and these symptoms don’t wake him or her from sleep more than one or two nights a month.

·         Your child can do all of his or her normal activities.

·         Your child has no more than one asthma attack a year that requires him or her to take medicine for several days.

·         Your child's peak flow, a measurement of how well air moves in and out of the lungs, doesn’t drop below 80 percent of his or her personal best number.

·         Your child needs to take quick-relief medicines no more than two days per week.

If you find that the above statements are not true for your child, contact his or her health care provider. Your child may need a different medicine or other intervention to better manage his or her asthma.

على الرغم من انخفاض نسبته، الربو لا يزال مصدر قلق لدى الأطفال.

نوبات الربو بين الأطفال أصبحت أقل تواترا ولكنها لا تزال شائعة.

على الرغم من أن نوبات الربو قد انخفضت بين الأطفال في الولايات المتحدة، قالت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها أنه لا يزال هناك عمل يتعين القيام به.



من عام 2001 إلى عام 2016، انخفض عدد الأطفال الذين يعانون من الربو الذين تعرضوا لنوبة واحدة أو أكثر في الأشهر ال 12 الماضية بنسبة 8 في المئة، وفقا لبيان صحفي صدر عن مركز مكافحة الأمراض. كما حدث انخفاض في عدد الأيام الدراسية المفقودة وعدد الزيارات إلى المستشفى. ومع ذلك، فإن أكثر من نصف الأطفال المصابين بالربو لا يزالون يتعرضون  

على الأقل لنوبة واحدة في عام 2016

الربو هو حالة خطيرة تميزت بالصفير، وصعوبة في التنفس والسعال. تحدت المديرة النيابية للهيئة الدكتور 'أني شوشات' على  

مقدمي الرعاية الصحية ومقدمي الرعاية في المدارس بذل المزيد من الجهد للحد من نوبات الربو.



وقالت في بيان صحافي 'إن نوبات الربو يمكن أن تكون مرعبة للأطفال وأسرهم'. لقد حددنا خلال العقد الماضي إجراءات

إدارة الربو التي تعمل . الآن نحن بحاجة إلى توسيع نطاق هذه الجهود على الصعيد الوطني. '

وتُبين الأدلة أن توليفة من الجهود يمكن أن تكون فعالة للغاية في إدارة الربو. انظر إلى النصائح التالية لإدارة الربو:

١.تعاون مع مقدمي الرعاية الصحية لطفلك لوضع خطة عمل لربو. يجب على الخطة أن تساعد طفلك على استخدام الدواء بشكل صحيح لتجنب أزمات الربو. تأكد من مشاركة خطة العمل مع المدرسة وأي شخص آخر ضروري.

٢.تحديد ما الذي يسبب الربو واتخاذ خطوات لتجنب ذلك. بعض المحفزات الشائعة هي دخان التبغ، الحيوانات الأليفة، التلوث، العطور والغبار. یمکن لمقدم الرعایة الصحیة لطفلك أن يرشدك إلى کیف یمکنك تحديد ھذه المحفزات.

٣.اسأل مقدم الرعاية الصحية لطفلك عن علامات وأعراض نوبة الربو.

٤.تأكد من أن طفلك لديه دائما إمكانية الوصول إلى أجهزة الاستنشاق له.

٥.فهم الأدوية التي تم وصفها لطفلك.



كثير من الأطفال الذين وصفت أدوية الربو لهم ,لا تستخدم في الواقع لهم بانتظام. تأكد من استخدام طفلك لأدوية الربو حسب توجيهات الطبيب. تؤخذ بعض الأدوية فقط عندما يكون لديك أعراض، والأدوية الأخرى تؤخذ كل يوم للمنع من وجود أعراض. تأكد من أنك وطفلك على علم في الفرق بين أجهزة الاستنشاق وكيفية استخدامها بشكل صحيح. تأكد من سؤال الطبيب أو الصيدلي في كيورميد عن كيفية استخدام الأدوية الموصوفة بشكل صحيح.

للمساعدة في الحد من عدد نوبات الربو، من المهم معرفة ما إذا كان الربو لدى طفلك تحت السيطرة. وترد أدناه علامات على أن الربو تحت السيطرة:



١.طفلك لا يعاني من أعراض الربو بما يزيد عن يومين في الأسبوع، وهذه الأعراض لا توقظه من النوم أكثر من ليلة أو ليلتين في الشهر.

٢.يمكن لطفلك أن يقوم بجميع أنشطته العادية.

٣.لا یوجد لدى طفلك أکثر من نوبة واحدة للربو کل سنة تتطلب منھ تناول الدواء لعدة أیام.

٤.تدفق ذروة طفلك، قياس مدى تحرك الهواء داخل وخارج الرئتين، لا ينخفض ​​إلى أقل من 80 في المئة من أفضل رقم شخصي له.

٥.يحتاج طفلك إلى تناول الأدویة السریعة للإغاثة أکثر من یومین في الأسبوع

إذا وجدت أن العبارات المذكورة أعاله غير صحيحة لطفلك، اتصل بمقدم الرعاية الصحية. قد يحتاج طفلك إلى دواء مختلف أو تدخل آخر لتحسين إدارته للربو.

Related News

More Related News

All Comments ( 0 )

All rights reserved © 2022 Alhawadeth
Developed By : Zahid Raju