القاهرة‭ ... ‬فلسطين‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬قضيّة‭ ‬العرب‭ ‬المركزيّة‭ ‬وتدعو‭ ‬للتوقّف‭ ‬عن‭ ‬الخطوات‭ ‬الأح
Adnan Khalil
Publish Date: 09 Sep 2020

Alhawadeth Media

القاهرة‭ ... ‬فلسطين‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬قضيّة‭ ‬العرب‭ ‬المركزيّة‭ ‬وتدعو‭ ‬للتوقّف‭ ‬عن‭ ‬الخطوات‭ ‬الأحاديّة

 

القاهرة‭ ‬–‭ ‬رام‭ ‬الله‭ ‬–‭ (‬د‭ ‬ب‭ ‬أ‭) ‬–‭ ‬أكد‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬المصري‭ ‬سامح‭ ‬شكري‭ ‬اليوم‭ ‬الاربعاء‭ ‬أن‭ ‬القضية‭ ‬الفلسطينية‭  ‬لاتزال‭ ‬هي‭ ‬قضية‭ ‬العرب‭ ‬المركزية‭ ‬رغم‭  ‬أنها‭ ‬مازالت‭ ‬بعيدة‭ ‬عن‭ ‬التسوية‭ ‬المنشودة‭.‬

وقال‭ ‬شكري‭ ‬،‭ ‬في‭ ‬كلمة‭ ‬خلال‭ ‬الدورة‭ ‬العادية‭ (‬154‭) ‬لمجلس‭ ‬جامعة‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬اليوم‭ ‬،‭ :‬”‭ ‬وحتى‭ ‬ينال‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭ ‬الشقيق‭ ‬كامل‭ ‬حقوقه‭ ‬المشروعة‭ ‬ويتجاوز‭ ‬رواسب‭ ‬الماضي‭ ‬فلا‭ ‬بد‭ ‬من‭ ‬إنجاز‭ ‬حل‭ ‬مستدام‭ ‬وعادل‭ ‬للقضية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬وفق‭ ‬قرارات‭ ‬مجلس‭ ‬الأمن‭ ‬ذات‭ ‬الصلة‭ ‬ومبدأ‭ ‬حل‭ ‬الدولتين‭ ‬ومبادرة‭ ‬السلام‭ ‬العربية‭ ‬ولكي‭ ‬يتسنى‭ ‬تحقيق‭ ‬ذلك‭ ‬فلا‭ ‬بد‭ ‬من‭ ‬توافر‭ ‬الإرادة‭ ‬السياسية‭ ‬عند‭ ‬مختلف‭ ‬الفاعلين‭ ‬والأطراف”‭.‬

وشدد‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬التوقف‭ ‬تماماً‭ ‬عن‭ ‬أي‭ ‬خطوات‭ ‬أحادية‭ ‬من‭ ‬شأنها‭ ‬تقويض‭ ‬فرص‭ ‬إقامة‭ ‬دولة‭ ‬فلسطينية‭ ‬كاملة‭ ‬السيادة‭ ‬على‭ ‬حدود‭ ‬الرابع‭ ‬من‭ ‬حزيران‭/ ‬يونيو‭ ‬1967‭ ‬وعاصمتها‭ ‬القدس‭ ‬الشرقية،‭ ‬بما‭ ‬فيها‭ ‬أي‭ ‬مساع‭ ‬لضم‭ ‬أراض‭ ‬فلسطينية‭ ‬هي‭ ‬وفقاً‭ ‬للقانون‭ ‬الدولي‭ ‬حق‭ ‬يتعين‭ ‬أن‭ ‬يسترده‭ ‬الفلسطينيون‭ ‬ليقيموا‭ ‬عليها‭ ‬دولتهم‭ ‬المستقلة‭.‬

وأشار‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬إعلان‭ ‬تعليق‭ ‬الضم‭ ‬يعد‭ ‬خطوة‭ ‬مؤقتة‭ ‬يتعين‭ ‬تثبيتها‭ ‬للحيلولة‭ ‬دون‭ ‬طرح‭ ‬هذه‭ ‬المسألة‭ ‬مرة‭ ‬أخرى،‭ ‬لافتا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬إلغاء‭ ‬الضم‭ ‬نهائياً‭ ‬من‭ ‬شأنه‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬مناخ‭  ‬يحتاج‭ ‬الجميع‭ ‬إليه‭ ‬للمضي‭ ‬قدماً‭ ‬في‭ ‬محاولة‭ ‬استشراف‭ ‬أفق‭ ‬للحل‭.‬

وأكد‭ ‬أن‭ ‬التهديد‭ ‬باتخاذ‭ ‬خطوات‭ ‬أحادية‭ ‬غير‭ ‬قانونية‭ ‬أو‭ ‬جعل‭ ‬سيف‭ ‬الضم‭ ‬مسلطاً‭ ‬على‭ ‬رقاب‭ ‬الفلسطينيين،‭ ‬فهو‭ ‬يحول‭ ‬دون‭ ‬إيجاد‭ ‬المناخ‭ ‬اللازم‭ ‬لجسر‭ ‬الهوة‭ ‬الواسعة‭ ‬بين‭ ‬طرفي‭ ‬الصراع‭.‬

وكان‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬والمغتربين‭ ‬الفلسطيني‭ ‬رياض‭ ‬المالكي‭ ‬طالب‭ ‬وزراء‭ ‬الخارجية‭ ‬العرب‭ ‬بموقف‭ ‬رافض‭ ‬لاتفاق‭ ‬التطبيع‭ ‬الإماراتي‭ ‬الإسرائيلي‭ .‬

وقال‭ ‬المالكي‭ ‬،‭ ‬في‭ ‬كلمته‭ ‬أمام‭ ‬اجتماع‭ ‬مجلس‭ ‬جامعة‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬اليوم‭  ‬،‭ ‬إنه‭ ‬“أمام‭ ‬تحديد‭ ‬موعد‭ ‬توقيع‭ ‬اتفاق‭ ‬التطبيع‭ ‬الإماراتي‭ ‬الإسرائيلي،‭ ‬أصبح‭ ‬لزاماً‭ ‬علينا‭ ‬أن‭ ‬يصدر‭ ‬عنا‭ ‬موقف‭ ‬رافض‭ ‬لهذا‭ ‬الخطوة،‭ ‬وإلّا‭ ‬سيعتبر‭ ‬اجتماعنا‭ ‬هذا‭ ‬مباركة‭ ‬للخطوة‭ ‬أو‭ ‬تواطؤا‭ ‬معها،‭ ‬أو‭ ‬غطاء‭ ‬لها،‭ ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬لن‭ ‬تقبله‭ ‬دولة‭ ‬فلسطين”‭.‬

وأكد‭ ‬أن‭ ‬“فلسطين‭ ‬لم‭ ‬تخول‭ ‬أحداً‭ ‬بالحديث‭ ‬عنها”،‭ ‬رافضا‭ ‬أن‭ ‬“يظهر‭ ‬البعض‭ ‬ويقول‭ ‬قمت‭ ‬بهذا‭ ‬العمل‭ ‬لهذا‭ ‬السبب،‭ ‬مع‭ ‬معرفتنا‭ ‬أن‭ ‬السبب‭ ‬الحقيقي‭ ‬مختلف‭ ‬تماماً،‭ ‬فالضم‭ ‬أوقفناه‭ ‬بموقفنا‭ ‬الشجاع‭ ‬وبمواقف‭ ‬الجميع‭ ‬الذين‭ ‬رفضوا‭ ‬هذه‭ ‬السياسة”‭.‬

وأضاف‭:‬”نشكر‭ ‬دولنا‭ ‬العربية‭ ‬التي‭ ‬احتضنت‭ ‬قضيتها‭ ‬الأولى،‭ ‬قضية‭ ‬فلسطين،‭ ‬وكل‭ ‬من‭ ‬دافع‭ ‬عنها،‭ ‬وحماها‭ ‬وساهم‭ ‬في‭ ‬تعزيزها‭ ‬مالياً‭ ‬وغيرها،‭ ‬لكن‭ ‬التحدث‭ ‬باسمها‭ ‬حصر‭ ‬لنا”‭.‬

وشدد‭  ‬المالكي‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬“رغبة‭ ‬فلسطين‭ ‬في‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬الإجماع‭ ‬العربي‭ ‬الظاهري‭ ‬لا‭ ‬يجب‭ ‬تفسيرها‭ ‬ضعفا”،‭ ‬مؤكدا‭ ‬“أننا‭ ‬لا‭ ‬نضعف‭ ‬أمام‭ ‬مبادئنا،‭ ‬وثوابتنا،‭ ‬وحقوقنا‭ ‬وقضيتنا”‭.‬

وأعرب‭ ‬عن‭ ‬شكره‭ ‬للدول‭ ‬العربية‭ ‬التي‭ ‬رفضت‭ ‬“ابتزازات‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬الأمريكي‭ (‬مايك‭ ‬بومبيو‭) ‬للهرولة‭ ‬نحو‭ ‬التطبيع‭ ‬مع‭ ‬دولة‭ ‬الاحتلال،‭ ‬إسرائيل،‭ ‬وتفهمه‭ ‬لحجم‭ ‬الضغوطات‭ ‬الهائلة‭ ‬التي‭ ‬تتعرض‭ ‬لها،‭ ‬والتي‭ ‬استكملتها‭ ‬زيارة‭ ‬مستشار‭ ‬الرئيس‭ ‬الأمريكي‭ ‬جاريد‭ ‬كوشنير‭ ‬لهذه‭ ‬الدول”‭.‬

المصدر‭ : ‬راي‭ ‬اليوم

أخبار ذات صلة

المزيد من الأخبار

كل التعليقات ( 0 )

جميع الحقوق محفوظة © 2022 الحوادث
طورت بواسطة : Zahid Raju